مدونة لبابة


}|لَيْلَةْ ذِكْرَيَّاْت|{

Posted in خواطر بواسطة lubaba في 2012/05/29

خرج يمضي بين الشوارع لايدري إلى أين يذهب… تذكرهم!
كم هي جميلة تلك الليالي التي قضوها سوية تسامروا و ضحكوا حزنوا واشتكوا
لقد حن إلى ذكرى تلك الأيام السعيدة
اشتاق لتلك الابتسامة التي فقدها افتقد أحبته فأين هم؟!
أجمل لحظات حياته كانت بقربهم يرجوهم بأن لايبتعدوا أكثر فيزداد نزيف جرح قلبه
هي عدة أسابيع مرت و كانوا سوية
كم يتألم لفراقهم في كل وقت يتذكرهم في كل ثانية
ليله موحش ونهاره كئيب

مشى بين تلك الحدائق لايوجد سواه والقمر ينظر لحاله حزيناً لأجله
كم بكت النجمات لحزنه

لقد آل به ألمه إلى قمة الجبل
صعد لينادي أحبته علهم يسمعون أنين قلبه ويصل لهم ذاك الصدى القوي
شوقه كبير لهم

بكى وبكى و انهمرت دموعه على خديه كالمطر
لايدري ما الذي أصابه هل حقاً هذا الحب وذاك الشوق أودى به إلى هذا الحآل
صرخ بأعلى صوته ولكن
لاأحد يجيبه حن القمر له فأرسل شعاعاً قوياً لهذه الدنيا وللأسف لا أحد يكترث
كم نادى فؤاده بليل ساكن وعيون دامعة ورجوع لصدى

فارتمى على ركبتيه أرضاً وأرسل لهم رسالة حب
يأمل بوصولها
كان ورقها شعاع القمر وحبرها دموع العين وظرفها قلب مشتاق
ناديتكم فداهمت جفني الدموع
داهمتني في الدجى والشوق يجتاح الضلوع
فتندَّى القلب يستجدي من الشمس السطوع
لكن الشمس تنائت غادرت دون الرجوع
فمضيت الدرب وحدي
وسؤال يعتريني أي حزن قد حل بي؟!
أيتها الأيام فلتكتبي من حزني ألوان العذاب
احضنيني وارحلي كالأمس يخبو في ارتياب
هي ذكرى هي طيف عابر يحكي سراب
فلتجيبوني أي سعد و قد فرقتنا الأيام
اختنقت الأنفاس في جوفي بسؤل لايجاب
أتخيلكم بجانبي في كل لحظة ولكن
قد يمر العمر وأحلآمي من حولي ضباب
ياقلوب يؤلمها فقد حبيب ووصال فلتعيدوا لي فرحي الذي ولى و غاب

أمنيته قبل موته بأن تصل إليهم فيعاود اللقاء بهم.

فرفشة ثورية..

Posted in حبيبتي سوريا بواسطة lubaba في 2012/03/31
Tags: , ,

 

– اطرف موقف هريبة (هروب)
كانت مظاهرة طالعة من الميدان المهم مشييييييييييييينا كتير بتوقع وصلنا لنهر عيشة… المهم أول ما وصلنا قالوا: اعتصاااااااااااام حتى يسقط النظام..بعدن ما خلصوا الكلمة وإلا ببلش الرصاص ….. وببلش الركييد …هههههه لك وين الاعتصام عأول رصاصة فرط……..-أكبر كذبة على أهلك (صدقوها )؟
أول مظاهرة طلعتها …..خبرت أنو وقت المظاهرة بكون بالمدرسة…..بس هي أول مرة بدي أطلع وكتيييير كنت متحمسة ..بدي أطلع يعني بدي….المهم رحت لعند الموجهة تبع المدرسة…….”آنسة مشان الله خليني أطلع أنا كتير مريضة…الله يخليكي يا آنسة موجوعة كتير .. آخ يا آنسة آخ ” المهم بعد جهد جهيد رضيت الموجهة ومشي حالي بس مو هون القصة ..القصة أنو بعد يومين أمي بتتصل بالمدرسة “ممكن تبعتيلي لبابة إذا سمحتي” الموجهة بتقلها ..بس من يومين أخدت أذن ما بصير هيك …أمي هون هتنجلط …بس شافتني بلش التحقيق ..ليش أخدتي أذن؟!! مشان شو أحكي…أنا هون جمدت “آه …….شو؟………ممممممممممممممممم  هي رفيقتي كانت مريضة ودايخة وما رضيت تطلع لحالها خفت عليها كتير” أمي هون صدقت مع أني كنت متلبكة كتير والكذبة ما بتتصدق
– أحلى نكتة سمعتها مرتبطة بالثورة
مرة واحد حمصي وقفو رجل أمن …قلو وين كنت ولاه .. كنت بمظاهرة مو هيك؟ …  الحمصي : لا يا سيدي انا!!! لاء أبداً..رجل الأمن : غني لشوف صوتك مبحوح…الحمصي: ويا درعا حنا معاكي للموت ……
– شائعة إعتقال عنك أو عن حدى من معارفك
أنا بدرس برا بالشام …المهم أنو أنا كل خميس بجي عبلدي …في خميس من الخميسات كنت عأساس نازلة وخبرت رفيقتي اللي معي أنو أنا رايحة عبلدي …المهم أنو أنا هون وقت طلعت ما رحت عبلدي طلعلي مشوار بالصدفة رحت عليه وضليت بالشام ….بس هون صديقتي هبة بتتصل ..بترد عليها رفيقتي… مرحبا لبابة موجودة؟ ..لا والله هي بالبلد…هون هبوش بتتصل بأمي ..مرحبا خالة لبابة هون؟ …لا والله بالشام…هون هبة صارت تضرب أخماسها بأسداسها …أكيد آخدينها ….بس بعدها رجعت عالبيت وحاكيتها واتوضحت القصة
– تم تفتيش حقيبتك وإنت معك أدوات إندساس (بخاخات مثلاً ) والله نجاك
في مرة كنت آخدي معي من الشام بخاخات ..فالمهم أنو في مكان تفتيش قبل ما أركب بباص الرجعة عالبلد …هون انمسكت الشنتة …..أنا صفرنت وليي أكيد لح ياخدوني ….بمكن قرأت القرآن كلو :p  وصرت فكر هلأ بقلن أني طالبة فنون وإذا ما صدقوا بحطلن كل شي مصاري معي بلكي بيتركوني…شوي وإلا برجعوا الشنتة بدون ولا كلمة……طيب ومشان البخاخات ما شفتوهن مثلاً!!!

– الشبيح الاعلامي المفضل عندك (سوبر شبيح )
شريف شحادة ……… ريتني أئبرو شو نكتة

ـ

حماة..ثلاثون عاماً والجرح لم يندمل..

Posted in حبيبتي سوريا بواسطة lubaba في 2012/02/03

لم أكن أعلم أن هناك ما يسمى بمجزرة …وأين..بسوريا!!!!
ظننت أنّ ذلك يحدث في عالم الأفلام أو أفلام الرعب بالأحرى


في بداية الأحداث بدأت أسمع كثيراً من الناس يتحدثون عن حماة وأن بشار سيفعل بهم كما فعل والده بحماة…
سمعت إحداهنّ تذكر أنها رأت في مشفى ابن سينا الكثير من الضباط الّذين كانوا على أيام مجزرة حماة..
جميعهم يعالجون من أمراض نفسيّة .. أحدهم لا يتوقف عن رؤية الكوابيس وقول”الأرض أناس نائمون عليها ونحن ندهسهم بالدبابات”
وإحداهنّ حموية لها تجربة شخصيّة مع المجزرة تقول “بقيت حتى سنّ التاسعة عشر وأنا أرتعد خوفاّ من رؤية أي شرطي …ظناّ مني أنه سيقتلني”
سألت والدي عن المجزرة أخبرني أن الأخوان المسلمين وضعوا رجلاً في ساعة حماة في الساحة فكان يترصد أشخاصاّ من الجيش يقتلهم ولكنّه كُشف بعد ذلك
أخبرني أيضاً أن الشيخ سعيد حوّى رحمه الله أرسل يطلب من العراق سلاحاً ولكنّه لاحظ أن العراق تخدعه فخرج من سوريا..
كانت التهم كلها يمكن أن تُسقط عن المذنب بالنسبة لحافظ الأسد إلا تهمة الأخوان المسلمين …يحكم بالإعدام فوراً ..
قال لي والدي أنّ ما حصل كان نتيجة لأن أغلب القادة من الأخوان كانوا يطمحون للمنصب والقليل جداً من القادة من قُتل
أغلب من ساعد حافظ الأسد على المجزرة أعطي منصباً رفيعاً مثل عاطف نجيب والعقيد جميل حسن ورفعت الأسد ..
قدّر عدد القتلى بثلاثين ألفاً..
إن مجزرة حماة لا يجب أن تنسينا المجازر التي تحدث اليوم ..
حمص عاصمة الثورة السورية ..واجب علينا احترامك يا أمّنا ومرشدتنا..
حماة ..التي ما بات يندمل جرحها حتى فُتح جرح جديد..هي الحكيمة الصبورة..
إدلب ودير الزور..
درعا وبانياس..
رنكوس وقارة..
دوما وحرستا..وبرزة وسقبا وزملكا وجوبر وعربين ..كفربطنا وعين ترما ..
معضمية الشام …والكثير..
سوريا هي حماة اليوم.

كيف نستقبل العيد!!

Posted in حبيبتي سوريا بواسطة lubaba في 2011/08/30

كيف نستقبل العيد!!

فعلاً كيف نستقبل العيد وأي عيد هذا الّذي نستقبله والظالمين ما زالو يظلمون ويبطشون

المعتقلين ما زالوا في السجون يعذبون ويمثّل بهم والأمّ لم تجف دمعتها على طفلها الّذي فقدته أمام عينيها

أصعب من يواجه العيد هي تلك الأم التي لم تستطع أن تشتري لطفلها ملابس العيد ولن تستطيع أن تقدم العيدية لطفلها كما في صباح كلّ عيد

أتظنون أن أطفال درعا سيخرجون ليلعبوا “بالمراجيح” وألعاب العيد كما في كلّ عيد أم أنهم سينظرون إلى تلك الألعاب وهم يتذكرون أصدقائهم الّذين كانوا يلعبون معهم ولكن أين هم ؟!!عصافير في جنات الخلد بإذن الله

نعم سنستقبل العيد بالتكبير كما في كل عيد بعد الصلاة ولكن هذا التكبير لن يشبه التكبيرات في باقي الأعياد فهو سيكون افتتاحاً لمظاهرة جديدة لنداء جديد بالحرية وإعدام الظالمين الّذين سلبونا فرحة العيد كما سلبون أحباء العيد

لماذا عدت أيها العيد كان موعدك هو موعد قدوم الحرية

أعدت لتذكرنا بأم حمزة وهاجر ؟؟

أعدت لتثير أحزاننا وتملأنا بشحنة ثأر من جديد

ثأر!! ليست كلمة معبرة عن ذلك الغيظ والكره الّذي يملؤ قلوبنا تجاه قاتلي أخوتنا

كلمات قالها مغرّد أشعلت قلبي حزناً:

علا جبلاوي ارى عينك التي فقأها الأوغاد برصاصة تنظر لمراجيح العيد غدا وللأطفال يلعبون بها .. لماذا أنا لست معكم

علا .. انت في مكان خير من هذا يا حبيبتي .. تحلقين في الجنة كعصفور حر .. كل عام وانت وأهلك بخير يا حبيبتي

زوجة عبد الرزاق أبازيد بيتك الذي كان يضج بالأحباب قد خلا عليك هذا العيد قد تقضين العيد مع جدارن المنزل وصورهم المعلقة عليها كل عام وانت بخير

أم حمزة الخطيب..لن يصحو حمزة صباح هذا العيد ليقبل يديك ويطلب العيدية..مكانه في مرجوحة العيد خال غدا ..انه الآن في الجنة .. كل عام وانت بخير

ام ليال عسكر كم عيد حضرت ليال بيننا قبل أن ترحل كم طقم للعيد اشتريت لها ربما اثنان أو ثلاثة .. لم يسمح لك الأوغاد بأكثر .. كل عام وانت بخير

قد عرف الأوغاد ضيق الحال .. فقرروا أن يوفروا على أهالي اطفالنا الشهداء .. قرروا توفير ثمن ثياب العيد عليهم .. لذلك اختطفوا أرواحهم

………….

أيها الأوغاد سيكون هذا آخر عيد لكم بإذن الله سنتخلص منكم ونستنشق عطر الحرية الّذي سلبتوه منّا

قبل خمسة أشهر !

Posted in حبيبتي سوريا بواسطة lubaba في 2011/08/15

ثورتنا السلمية وأؤكد على كلمة ” سلمية” مضى عليها خمسة أشهر

لا ننكر أنها غيرت الكثير ابتداء من شخصنا إلى وضع البلد

أظنّ أن أهم ما حصل أننا أصبحنا يداً واحدة ننادي بحرية بلدنا و بحرية معتقلينا وإن كنا لا نعرفهم شخصاً لكنّنا نعرف أننا ننادي ونضحي من أجل شيء واحد وهو حريتنا

كنت أتصفح بعض المواقع الإلكترونية وخطر في نفسي أن أجمع أقوال وتغريدات الأحرار بعنوان قبل خمسة أشهر…إليكم أقوالهم :

قبل 5 أشهر كان هناك مصطلح يدعى “سيادة الرئيس”، الآن لا يذكر بشار إلا ومعه شتيمة
قبل خمسة اشهر..كنت سوري على الهوية فقط..لكن خلال هذه الاشهر..احسست اني سوري الهوى اغار عليها من الهمس
قبل 5 اشهر لو كان بيد الشعب كله ان يهاجر ويهرب لفعل اما الأن فكل من هم بالخارج يتوقون للعودة من أجل سوريا وشعبها العظيم
قبل 5 شهور كانت الشام لي أحلاما وردية ومصطلحا في كتاب التاريخ .. اليوم الشام أرض وسماء وما بينهما
قبل خمسة اشهر كنت اتراهن مع اصدقائي……نحن مصر او تونس؟؟؟؟؟فبيردو المنحبكجية الي صارو حاليا جراثيم:سوريا ليست تونس او مصر
قبل خمسة اشهر كانت كلمة مظاهرة من اي شخص تجلب 10 فروع امنية لشحطه
قبل خمسة اشهر اثبتنا ان الشعب السوري شعب حي ومليئ بالطاقة القابلة للانفجار وقد انفجرات
قبل 5 شهور ماكنت بعرف ولا مندس منكم ….الحمد لله الذي جعل لنا هذه الثورة وعرفنا بكم ‎:)‏
قبل خمسة اشهر..كنت مجرد شاب مع مئات الاصدقاء من الفتيات والحشيش غذائي..لم اكن متوقع ان اصبح ناشط او منظم مظاهرات او سياسي
قبل 5 أشهر كنا نشوف زميرات كتير بالطريق وماكنا متصورين يتطورو فجأة ويتحولو لأبواق رسمية
قبل 5 شهور كنا نظن أننا الشباب ضائعون لا قيمة لنا .. الآن نحن نوقن أننا مستقبل سوريا

قبل 5 أشهر كنت أجهل ان شعبي بهذه العظمة والشجاعة والعطاء …وانا الأن انحني الأن أمامه خجلا وإجلالا

قبل 5 أشهر كنت أعتقد أن أشد أنواع العذاب تمارس بغونتنامو .ولم أدري يوما ان سجوننا تغص بانواع من العذاب يعجز عن تصورها ابليس

قبل خمسة شهور كنا امواتا .. الان نحن وشهداؤنا احياء
قبل خمسة شهور .. كنا نظن فعلا أن نصر الله مقاوم، الآن أيقنا أن نصر الله قادم
قبل خمسة اشهر كنا حوالي 2000 عالصفحة
قبل خمسة اشهر كنت اظن ان تلكلخ قريبة من حلب
قبل خمسة شهور…كانت دباباتنا صدئة …
قبل خمسة شهور… كنا غير متأكدين من بيع الجولان واسكندرون…
قبل خمسة شهور…لم نكن ندري انه لدينا زوارق وبوارج…
قبل خمسة شهور…لم اكن اعلم جغرافيا البلد كما اليوم…
قبل خمسة شهور…كان البعض من جماعة منحبك…اما اليوم اصبح الجميع من جماعة منسبك..

قبل 5 أشهر كنت أحسب أن “تدمر “هي مدينة سورية وحسب

قبل 5 شهور , لما كنت احكي مع رفقاتي موضوع يتعلق بالسياسة أو بالدين.. كنا نسكر برداية الغرفة بالسكن مشان ما حدا يقرأ شفايفنا

قبل 5 شهور كنا مفكرين إنه يلي حاكمنا نظام .. طلعنا محكومين 40 سنة بعصابة

بالنسبة لي في خلال الخمسة أشهر التي مضت عرفت ما لم أعرفه خلال ال 18 سنة التي مضت

افتتاح عالمي الخاص ….

Posted in منوعات بواسطة lubaba في 2011/07/30

بسم الله الرحمن الرحيم

30\7\2011 السبت بداية الأسبوع الجديد وبداية تدويني

لا أنكر أن التدوين غيّر من شخصي وأكسبني الكثير من الخبرات

أشعر بالفرحة تغمرني الساعة الآن السادسة صباحاً والشمس قد بدأت تنثرخصلاتها الذهبية

أودّ أن أقول لجميع المدونين الّذين عرفتهم أني أفتخر بكم وأفخر بهذا العالم الراقي الّذي أوجدتموه

أدعو الله أن يبارك هذه المدونة وأن يحفظ أحرار الكلمة الّذين يدفعون ثمنها أغلى ما يملكون


%d مدونون معجبون بهذه: